recent
أخبار سوشيالجي

نزوح افتراضي إلى سيجنال هربا من سياسية واتساب الجديدة

أثير الجدل مؤخرًا حول سياسة خصوصية ”واتساب“، بعد أن أعلن "واتساب" حذف حسابات المستخدمين الذين لا يوافقون على الشروط الجديدة التي تنص على استعمال حساباتهم بدء من 8 فبراير.

sociallegy.com

فإذا كنت من مستخدمي واتساب فهناك احتمال أنك لاحظت ظهور تلك الرسالة المنبثقة وأنت تستخدم التطبيق في وقت ما خلال الأيام الماضية؛ تطلب منك أن توافق على تحديث سياسة الخصوصية، وبالطبع قمت بالنقر على الزر الموجود في الأسفل للمتابعة فورًا.

فهل قرأت الشروط الجديدة؟؟

إذا تمعنت في قراءة الشروط؛ فستعرف أن مستخدمي تطبيق واتساب أمامهم مهلة حتى 8 فبراير 2021 لقراءة الشروط الجديدة ومن ثم الموافقة عليها، و إذا لم يوافق المستخدمون على بنود الخصوصية الجديدة التي ظهرت على شاشاتهم، فسيتم حذف حساباتهم اعتبارا من التاريخ أعلاه.

وتسمح سياسة واتساب الجديدة بمشاركة بعض بيانات المستخدمين مع الشركة المالكة للتطبيق ”شركة فيسبوك“ ومن ثم تخصيص مساحة ”للتفاعل مع الإعلانات“.

وقوبلت تغيرات واتساب الجديدة بانتقادات رواد مواقع التواصل الاجتماعي، إذ اتهم المعلقون التطبيق بأنه ينتهك خصوصيتهم.

واشتكى بعض مستخدمي واتساب من قيامهم بتفعيل شروط الاستخدام الجديدة دون أن يطلعوا على تفاصيلها.

في حين قام مغردون بنشر قائمة لتطبيقات قالوا إنها تتميز بخاصية تشفير جيدة وتراعي خصوصية المستخدمين كتطبيق "تيليجرام".

ماذا تعرف عن التحديث الجديدة لواتساب؟

يعتبر تطبيق واتساب من أكبر التطبيقات التابعة لشركة ”فيسبوك“. ويبلغ عدد المستخدمين لهذا التطبيق؛ حوالي 2.2 مليار شخص في مختلف أنحاء العالم؛ وهو أكثر التطبيقات تحميلا على الهواتف الذكية.

أجرى واتساب في أغسطس 2016؛ تحديثا لسياسة الخصوصية.

ولم تتوقف إدارة واتساب عند تلك الإجراءات، لتلحقها بتحديثات أخرى قبل أيام.

وتنص شروط واتساب الجديدة على جمع معلومات المستخدمين ومشاركتها مع الشركات الأخرى لفيسبوك..

كرقم هاتف المستخدم، وصورة حسابه، وأنشطته على التطبيق وأيضًا تحديد المعرف الرقمي لجهاز الكمبيوتر أو موبايل المستخدم ولغته وموقعه.

وتشمل هذه الشروط أيضا جمع معلومات المستخدمين حول معاملات الدفع والبيانات المالية.

الجدير بالذكر، أن بعض الدول لا تنطبق عليها هذه الشروط الجديدة، كبريطانيا ودول الاتحاد الأوروبي.

وهدف شركة فيسبوك هو تطوير خدمات البيع والكسب عن طريق السماح للمعلنين بأن يتواصلوا مع الزبائن بواسطة واتساب، أو بيع منتجاتهم بشكل مباشر عبر المنصة.

ونص بيان أرسلته إدارة واتساب إلى وكالة الأنباء الفرنسية على أن البيانات التي سيجري تشاركها بين باقي تطبيقات فيسبوك وواتساب لن تشمل محتوى الرسائل التي ستبقى مشفرة.

لكن يبدو أن هذه التطمينات لم تطمن مستخدمي التطبيق الذين لجأوا إلى تطبيق سيجنال بعد أن نصح ألون ماسك، رئيس تيسلا، متابعيه في تغريدة على تويتر؛ باستخدام تطبيق "سيجنال".

يذكر أن ماسك الذي يتابعه 40 مليون متابع على تويتر؛ يتربع على عرش أغنياء العالم.

وقام أكثر من 100 ألف شخص بتحميل تطبيق سيجنال خلال الأيام الماضية، في حين تم تحميل تطبيق تيليجرام حوالي مليوني مرة.

وقد أعلنت شركة سيجنال عن أن هناك ضغط كبير على منصتها.

بماذا يختلف سيجنال عن واتساب؟

في عام 2014؛ طُرح تطبيق سيجنال لأول مرة.

sociallegy.com

وتحصل الشركة المالكة لتطبيق سيجنال على التمويل من قبل منظمات غير ربحية تُعنى بضمان حرية التعبير. وتطبيق سيجنال هو تطبيق شائع بين الصحفيين.

حيث يُعتقد أنه من الصعب اختراق المحادثات في تطبيق سيجنال.

ورغم ما انتشر من أنباء حول اختراق التطبيق من قبل إحدى شركات التجسس، إلا أن شركة سيجنال فندت ذلك.

ويتشابه واتساب مع سيجنال في أنهما يستخدمان نفس تقنية التشفير؛ أي أنه لا يتمكن أي أحد من فك تشفير الرسائل أثناء تبادلها بين الأجهزة.

لكن الاختلافات بين واتساب وسيجنال جذرية حيث يستخدم سيجنال نظام تشفير خاص مفتوح المصدر، مما يمكن الخبراء من فحص الكود الأساسي في أي وقت، بينما لا يسمح واتساب من القيام بعملية فحص مماثلة بسهولة.

وبالمقابل يسمح تطبيق واتساب بتخزين كم كبير من البيانات المتعلقة بالمستخدمين وأنشطتهم. وسيجمع واتساب بيانات أكثر مع التحديث الجديد لمشاركتها مع فيسبوك.

ولن يقوم واتساب بجمع بيانات المستخدم الحقيقية بل سيقوم باستعمال البيانات الوصفية؛ وهي عبارة عن خوارزميات. 

ستصف هذه الخوارزميات لشركات فيسبوك الأخرى نشاطاتك واهتماماتك.

فمثلًا إذا أردت أن تشتري أحد الأجهزة، سيحلل واتساب اهتماماتك ومن ثم يرسلها إلى فيسبوك لكي يتمكن من عرض الإعلانات التي ربما تجذبك.

وفي العادة تستعين بعض الشركات التجارية بواتساب لكي يتواصل مع عملائها، لذلك قامت مجموعة فيسبوك بطرح تطبيق واتساب للأعمال، قبل سنوات للحصول على المزيد من الأرباح.

ويختلف الأمر تماما مع سيجنال، فلن يقوم بالاحتفاظ بمعلومات عن أنشطتك أو عنك، ولن يشاركها مع طرف ثالث. وينفي القائمون على تطبيق سيجنال وجود أي خطة لتضمين الإعلانات في الوقت الحالي.

الفرق بين واتساب وتيليجرام وسيجنال:


المصادر:
بي بي سي/ سكاي نيوز عربية/ مواقع إلكترونية/ مواقع التواصل الاجتماعي، الجزيرة
 
سياسة خصوصية واتساب، سياسة واتساب الجديدة، تطبيق سيجنال، تطبيق تيليجرام

author-img
سوار الماء

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent