recent
أخبار سوشيالجي

العملاق النائم يستيقظ ويبطئ حركة الكرة الأرضية

قال نابليون: «إن الصين عملاق نائم، فدعوه في رقاده، لأنه عندما يستيقظ، سوف يحرك العالم»!! فماذا تعرف عن سد اليانغتسي.. عملاق الصين الذي أبطأ دوران الأرض؟؟

sociallegy.com

قبل إجابة هذا السؤال دعونا نتعرف على سبب تسمية الصين بالعملاق النائم؟

كان هذ الاسم منتشرًا بشكل كبير خلال الفترة الماضية غير أنه لم يعد مستخدما في وقتنا الحالي.

والسبب في ذلك يعود إلى أن دولة الصين واحدة من بين الدول العريقة وشعب كبير من حيث التعداد لكنها ظلت ولفترة كبيرة من الزمن من الدول الضعيفة على الرغم من امتلاكها الكثير من المقومات التي تجعل منها واحدة من بين الدول القوية.

وقد كان شائعا أن الصين بمثابة ”المارد النائم“ نظرا لعدم قدرتها على استخدام كافة الموارد التي توجد بها من جهة ومن الجهة الأخرى أن تلك الدولة تستطيع أي من الدول الكبيرة التدخل بها والسيطرة عليها.

أما اليوم وبعد أن استيقظ هذا المارد من الممكن وصفها بكونها عملاق يرعب كبرى الدول ويمنعها من النوم.





كيف أبطأت الصين دوران الأرض؟

أنشأت الصين معجزة فريدة، وهي سد الخوانق الثلاثة على نهر اليانغتسى بمقاطعة هوبى؛ أطول أنهار أسيا وثالث أكبر نهر في العالم لتوليد الطاقة الكهربائية. 

حجم هذا السد يساوي حجم مملكة البحرين ويبلغ ارتفاعه 180 مترا ويبلغ طوله 2335 مترا..

هذا السد المبني من الفولاذ والخرسانة احتاج إلى 510 ألف طن فولاذ، تكفي لصنع 60 برج إيفل.

ماذا عن إنتاج الكهرباء؟

حطم سد "الممرات الثلاثة" الصيني - وهو أكبر سد في العالم -الرقم القياسي العالمي في إنتاج الكهرباء، متغلبا على سد ايتيبو المشترك بين البرازيل وباراغواي. 

حيث أنتج 8.98 مليار كيلواط في الساعة في 2014. ليصبح السد الأكثر إنتاجا للكهرباء في العالم.

إلا أنه رفع منسوب المياه في نهر اليانغستي الى ارتفاع 90م، مما أدى إلى تقليل سرعة دوران الأرض، بحيث أنها اصبحت ابطأ ب 0.06 ميكروثانية.

أما طاقة إنتاج التوربينات الإثنتين والثلاثين في السد مجتمعة فتبلغ 5.22 مليون كيلواط، أي ما يوازي 15 مفاعلا نوويا حديثا.

ويوازي إنتاج الكهرباء من السد حرق 49 مليون طن من الفحم، مما يخفف من إنتاج ثاني أوكسيد الكربون بنحو 100 مليون طن.

ما الهدف من بناء سد اليانغتسي؟
الهدف من بناء سد الخوانق الثلاثة هو التحكم في الفيضانات، وإنتاج الطاقة الكهرومائية، وأيضًا تحسين الملاحة في نهر اليانغتسي الذي أقيم عليه.

وقد ساهم السد بالفعل في انتعاش النقل المحلي في الصين، ويمثل نقل السفن عبر النهر 80 من مجموع الشحن المحلي.

حقائق حول سد الخوانق الثلاثة أو سد الممرات الثلاثة العملاق:

•  السد من فكرة (صن يات سين):
اقترح الفيلسوف والقائد السياسي والثوري (صن يات سين) فكرة تشييد سن الخوانق الثلاثة منذ أوائل عام 1919، وذلك للسيطرة على فيضان نهر اليانغستي، كما أنه سيمثل ”القوة الصينية الجديدة“.

sociallegy.com

سد الخوانق الثلاثة بغاية الضخامة:
يدعي البعض أنه يمكن رؤية سد الخوانق الثلاثة من الفضاء! هذا غير صحيح، ولكن هذا لا يتنافى مع مدى ضخامة هذا السد!

استغرق مشروع بناء سد الخوانق الثلاثة عقوداً قبل أن يصبح حقيقة:
وقعت الصين عقداً مع مكتب الاستصلاح الأمريكي عام 1946 لتصميم السد، ولكن توقف العمل على هذا المشروع بسبب اندلاع الحرب الأهلية الصينية بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية.

وفي خمسينيات وستينيات القرن الماضي حاول الكثيرون إعادة العمل على هذا المشروع ولكن باءت محاولاتهم بالفشل بسبب الاضطرابات الاجتماعية التي كانت تعاني منها الجمهورية الصينية خلال تلك الفترة.

في الـ 14 من ديسمبر عام 1994 بدأ العمل على بناء سد الخوانق الثلاثة بشكل رسمي وانتهى بحلول عام 2009.

تأجل بناء السد ثلاث مرات:
منذ بداية العمل على تنفيذ مشروع سد الخوانق الثلاثة عام 1994 تم تأجيله ثلاث مرات بسبب بعض المشاكل.

وقد كان من المفترض أن يكتمل بناءه في عام 2008 ولكن التكاليف العالية والقلق البيئي والفساد السياسي الصيني وقضايا إعادة التوطين تسببت بتوقف العمل على المشروع عدة مرات.

تلوث المياه:
أحد أبرز الخلافات القائمة حول سد الخوانق الثلاثة هو الضرر الذي يلحقه هذا  بالبيئة

و تشير التقديرات إلى أن 70% من المياه العذبة في الصين ملوثة وهذا السد يضاعف المشكلة.

حيث يقع هذا السد فوق مرافق النفايات القديمة وعمليات التعدين، كما يتم صرف 265 مليون جالون من مياه الصرف الصحي في نهر اليانغستي كل عام!


الهجرة الجماعية:
اضطر حوالي 1.2 مليون شخص من الانتقال من مساكنهم والبحث عن منازل جديدة، عندما تم بناء هذا السد!

ولا تزال الحكومة الصينية حتى يومنا هذا تهجر السكان خارج المنطقة ومن المتوقع أن يتم نقل مئات الآلاف من الناس خارج المنطقة في السنوات القادمة.

أضرار بالبيئية:
تسبب سد اليانغتسي بأضرار كبيرة لنباتات وحيوانات هذه المنطقة كما أن ضرره امتد ليؤثر على البيئة التي يعيشون فيها.

وقد تسبب تآكل الخزان بحدوث انهيارات أرضية، مما شكل تهديداً خطيراً لأكبر مصائد السمك في العالم في بحر الصين الشرقي.

• تكلفة مرتفعة للغاية..
تتراوح تقديرات التكلفة الإجمالية لتشييد السد بين 25 مليار دولار وارتفعت إلى 37 مليار دولار بسبب بعض التهم.

الجدير ذكره أن هذا المشروع لاقى اعتراضاً كبيراً من قبل البرلمان الصيني بسبب هذه التكلفة العالية، بالإضافة إلى أنه سيتسبب بدمار 140 بلدة و13 مدينة و1600 مستوطنة (معالم تاريخية).


لن يشعر أحد أن حركة الأرض تضررت بسبب هذا السد، لكن الأرقام لا تكذب، وبحسب القوانين الفيزيائية فإن السد أبطأ دوران الأرض بمقدار 0.06 ميكروثانية.

السر وراء هذه الظاهرة هو الجمود، حيث يؤثر حجم السد الكبير الذي يتسع خزانه لـ 42 مليار طن من المياه كحد أقصى على الأرض مما يزيد من طول اليوم بمقدار 0.06 ثانية.


المصادر:
 موقع Interesting Engineering
ومواقع إلكترونية

سد اليانغتسي، سد الخوانق الثلاثة، سد الممرات الثلاثة، عملاق الصين، أبطأ، دوران، الأرض
author-img
سوار الماء

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent